التعليمعالم التكنولوجيا والمستحدثات

جامعة MSA : الجزء الثاني من مشروع X-Bionics 

كتبت : روان خالد

اختراع X-Bionics – “الجيل الثاني من المشروع” _الذي قام بتنفيذه جروب يتكون من 7 أفراد بجامعة MSA، منهم دكتور احمد بدوي عبدالحميد، و الطالب احمد عصام الدين احمد، عمر اشرف جاد الكريم، زياد احمد حجازي، عبدالرحمن صفوت سعيد، احمد محمد فاروق، احمد فرحات إبراهيم، ‎يعتبرونه من الأجهزة التعويضية التي يتم استخدامها في الوقت الحالي لتعويض الأشخاص عن الأطراف التي فقدوها سواء كان هذا الفقد نتيجة التعرض لحادث أو بسبب تشوهات خلقية عند الولادة أو أمراض أدت لبتر ذلك العضو.

أوضح الطالب أحمد عصام الدين، جامعة أكتوبر للعلوم الحديثة و الاداب، في مسابقتي خلال مشاركته في حفل ختام مسابقتي “حافز الإبتكار و صناع التغير” 2022، بدعم “صندوق رعاية المبتكرين والنوابغ”، بوزارة التعليم العالى،  أن من أهم المشاكل التي تواجهه أصحاب الأطراف المبتورة “اليدين” الذي ركز عليها المشروع هي التكلفة في ‎الحصول على طرف صناعي Accurate and precise‎.

هدف المشروع

الهدف الرئيسي هو تقليل تكلفة انتاج وتصنيع الطرف الصناعي حيث يسهل على مبتوري الأيدي تحمل تكلفة ذراع صناعية تواكب مواصفات الاذرع الصناعية الاحترافية ” ‎.

و فالبداية تم عمل Mechanical design و كان مرسوم  بأكمله، و بالنسبه لتصميم electrical system و system design أيضاً..

اليد الجزئية الاصطناعية يحل محل الأصابع وأجزاء اليد المبتورة، والحقيقة أن هذه الأطراف تمنحك العديد من المميزات الهامة، ومن أبرز هذه المميزات : ” هي مسك الأشياء وإحكام مسكها، احساسه بكل شئ يلمسه”، و تم علي عدة مراحل للوصول إلى المظهر الحالي، و بالنسبه للتحكم في النظام فيستطيع أن أي شخص يستخدمه.

صعوبات المشروع 

بخصوص Mechanical design مشاكله صغيرة بسبب النظام التقني، و ‎واجه الفريق صعوبات في تطوير المشروع من النواحي الميكانيكية، والكهربائية؛ كما كان بداية عمل الفريق من الصفر لبناء الطرف بشكل يساعد مبتوري الأيدي على استعمال الطرف باسهل طريقة ممكنة.‎

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى