عام
أخر الأخبار

ميدان باب الحديد. مكان من زمن فات ويحكي حكايات من تاريخ مصر

 

ميدان باب الحديد.

مكان من زمن فات ويحكي حكايات من تاريخ مصر

. هو أحد أقدم ميادين مصر وأشهرها على الإطلاق، حيث يرجع نشأة هذا الميدان إلى أكثر من قرن ونصف القرن، وتحديدًا من 166 عامًا، ففى العام 1853، عندما أنشئت محطة مصر بعد توقيع اتفاقية مع الحكومة الإنجليزية لإنشاء خط للسكك الحديدية بين القاهرة والإسكندرية، تم تشييد مبنى هذه المحطة عند افتتاح أول خط سكة حديد فى مصر، وفى نفس العام أطلق على المنطقة ميدان باب الحديد.ترجع إلى “باب الحديد” وهو أحد أبواب سور صلاح الدين الأيوبي الذي لم يكتمل، وموقعه كان على وجه التحديد عند مدخل شارع كلوت بك حاليًّا، ويتضح من رسم له قبيل هدمه أنه كان كثير الشبه ببوابة الفتوح.

وهدم باب الحديد ومعظم سور صلاح الدين الأيوبي عام 1847 بأمر محمد علي باشا، ولم يبق من سوره حاليًا إلا

الميدان الذى استلهم المخرج يوسف شاهين، فيلمه الشهير “باب الحديد” من اسمه، والذى تدور أحداثه فى محطة مصر، بعد وضع تمثال “نهضة مصر” للمثال المصرى العالمى محمود مختار فى العام 1926، فى وسط الميدان، سُمى بـ”ميدان نهضة مصر”، كما أطلق على الشارع اسم “نهضة مصر”، وقد ظل الشارع على هذا الاسم حتى عهد الملك فاروق الأول، حيث تم تغيير اسم الشارع إلى شارع الملكة نازلى، والدة الملك فاروق الأول.

ولم يستقر ميدان باب الحديد، الذى تظهر تلك الصورة وضعه فى العام 1907، على اسمه الجديد فبعد احتضانه تمثال “نهضة مصر”، فبعد العام 1952 نُقل تمثال نهضة مصر إلى جوار حديقة الحيوان بالجيزة، ثم وضع تمثال رمسيس الثانى، ومنذ ذلك الحين استقر على اسم شارع رمسيس وميدان رمسيس – حتى الآن – على الرغم من رحيل تمثال رمسيس الثانى عن الميدان.

ميدان باب الحديد، هو أحد أقدم ميادين مصر وأشهرها على الإطلاق، حيث ترجع قصة هذا الميدان إلى أكثر من قرن ونصف القرن، وتحديدًا من 166 عامًا، ففى العام 1853، عندما أنشئت محطة مصر بعد توقيع اتفاقية مع الحكومة الإنجليزية لإنشاء خط للسكك الحديدية بين القاهرة والإسكندرية، تم تشييد مبنى هذه المحطة عند افتتاح أول خط سكة حديد فى مصر، وفى نفس العام أطلق على المنطقة ميدان باب الحديد.

مصر جميله بشوارعها ومبانيها كل مكان فيها له حكايه مع حكايه مكان

كتبهاايمي ابو المجد

ميدان باب الحديد.  مكان من زمن فات ويحكي حكايات من تاريخ مصر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى